مع الشاعر القدير إبراهيم بن عيد المحياوي

مع الشاعر القدير إبراهيم بن عيد المحياوي

2004-06-18

مع الشاعر القدير إبراهيم بن عيد المحياوي

رد على القصيدة الرائعة " زين البكاري " للشاعر القدير إبراهيم بن عيد المحياوي " راعي البل "

واقلبي اللي بيـن بايـع  وشـاري = هما يـروح وهـمّ يقفـاه  ويعـود
ما باس يا قلبٍ على الهـم ضـاري = خابـرك صبارٍعلـى كايـد  الكـود
روّح علـي الـذود زيـن البكـاري = باسباب راعي يا عسى ابوه مفقـود
جلبت لي راعـي بـدون اختيـاري = غصبا جلبته من بعد جهد  وجهـود
جبته أنا واعلنـت حالـة  طـواري = اعطيه انا دروسٍ على رتعة  الـذود
وما فاد فيـه الـدرس والاختبـاري = ما يعرف " ملاقي " من حوار  مفرود
قالـوا تريّـح بـيـع ذودك  وداري = داري على جسمك ترى الجسم مكدود
ناديت بأعلى الصوت واعلن  قراري = ما أبيك يا دارٍ خلـت منهـا القـود

إبراهيم بن عيد المحياوي

.....

فتحت خط النت باحدى العصاري = اقلّب الصفحات واكتب على المود
حتى لقيت لراعي البـل  طـاري = اخبره قبل العام يقوى على الذود
في حامي الكنّه وبالليل  سـاري = ما يمنعه عن موقف العزّ مقصود
واليوم اشوفه جاب للبل  كـاري = مدري غلاء ولاّ من الوقت محدود
ترعاك يا البل الرجال الضـواري = لا تترك العامل على معرّب الجود
من لا على ظهر المغاتير  ضاري = ظن الشداد يشد في ظهر مفـرود
ولا هنت يا راع الوفا والبكـاري = رد اعتبارك عامل الذود مطـرود
واحذر تبيع الذود واصبر  وداري = يرزقك رب الكون للبـل مولـود

صالح محسن الجهني