قصيدة متحف الأحياء البحرية - ينبع

قصيدة متحف الأحياء البحرية - ينبع

2006-03-06

قصيدة متحف الأحياء البحرية - ينبع

وها نحنُ في متحـف ٍ للبحـارِ
لسبـرِ  الطبيعـةِ  والإفتخـارِ


رأينـا بـأمِ العيـونِ  سناهـا

فزدنا اشتياقا  وطال  انتظـاري


فيا دوحـة ً أقبلـت بالفنـونِ
رجعتُ لعهدِ الهوى  بأختيـاري


ويا بحرُ هل في بلـوغِ الأمانـي
وسحرُ الأصيلِ أخوض غماري؟


كشفت لنا عن جمـالٍ  تجلـى
فلا السرُّ باقٍ إذا الموج جـاري


فتهّنا وعدّنا إلى حيـث  زرّنـا
إلى متحفِ المجـدِ  والأزدهـارِ


ففيه وجـدت لمجـدِكَ  كنـزا
عريقا فهل أنت يا بحـر  داري؟


تجود بخيـرٍ فشكـرا  جزيـلا
إلى من يغوصوا على كلِ صاري

صالح محسن الجهني